كرمت اللجنة المنظمة لمناسبة المدينة المنورة عاصمة السياحة الإسلامية 2017م مساء أمس بالمسرح المديني بحديقة الملك فهد المركزية، العداء السعودي علي النخلي، بعد تحقيقه لميداليتان ذهبيتان في بطولة العالم لألعاب القوى للشباب التي أقيمت الشهر المنصرم في سويسرا، وذلك في سباقي 100متر، و200 متر .

وقلدت اللجنة العداء علي النخلي، وشاح المناسبة المكون من الذهب الخالص، ويتم منحه للشخصيات البارزة في منطقة المدينة المنورة من مختلف النواحي، وقدمت إنجازات مميزة للوطن في المحافل الدولية .

وأوضح مدير فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالمدينة المنورة المتحدث الرسمي للمناسبة الإسلامية المهندس خالد الشهراني بأن تكريم البطل علي النخلي ضمن فعاليات مهرجان طيبة 38 المقام ضمن فعاليات مناسبة عاصمة السياحة الإسلامية وسط حضور جماهيري غفير تجاوز 4000 زائر وزائرة، يأتي تقديرا لما حققه العداء السعودي في المحفل الدولي ورفعه لراية الوطن أمام جماهير عالمية ووسط تنافس رياضي دولي .

وبين الشهراني بأن مناسبة عاصمة السياحة الإسلامية تحتوي على العديد من المبادرات المجتمعية التي من ضمنها المساهمة في تحفيز النجوم من أبناء المملكة لتكون دافعا لهم لتحقيق إنجازات وطنية تليق باسم الوطن في المحافل الإقليمية والدولية، مبديا سعادته بالإنجاز الذي حققه العداء النخلي، الذي يعد أحد الأسماء الرياضية اللامعة من أبناء منطقة المدينة المنورة، مضيفا بأن ما قدمته اللجنة المنظمة سوى تكريم بسيط لهذا النجم لتحقيق أرقام قياسية جديدة في المسابقات المقبلة .

وكان العداء السعودي علي النخلي قد حقق الميدالية الذهبية في سباق 100متر، و200 متر شلل دماغي (37 تي) ببطولة العالم لألعاب القوى للشباب التي أقيمت مؤخرا في مدينة نتويل بسويسرا تحت إشراف المدرب الوطني مصلح العتيبي .

وحل النخلي أولا في سباق 200 متر، ويعد من الأسماء البارزة التي حققت العديد من الميداليات الذهبية ويحتل المرتبة السابعة عالميا برقمه المسجل (25.38) .